الب ارسلان
١٣ يناير ٢٠٢٢ ( 14 المشاهدات )
الإعلانات

بعض الأحلام بددتها الحياة

انها كانت تتمنى أن يكون لها زوج وسيم كريم عطوف يهديها  الورود الحمراء و تتنزه معه في الحدائق الغناء ويغدقها بالمدح والثناء وإذ بواقع حياتها الزوجية قد أعدم كل أحلامها وصفعها صفعة جعلتها تفقد ذاكرة عزوبيتها

لتستيقظ على حياة تحول فيها العطف الذي كانت تنتظره إلى جفاء والكرم إلى بخل و الورود الحمراء إلى ليال سوداء والمدح والثناء إلى قدح وهجاء

كم تكررت على أسماعنا أمنية مهنة  الطبيب و المهندس التي كانت على لسان  ذلك الطفل البريء الذي كان يتمنى أن يبني مستقبله  ليجد نفسه في الأخير عند كبره  فوق قارب للموت لا يدري هل سيصل أم لا بواقع جعله  يخاطر  بالرحيل عن الحياة للابد

ينصح بمشاهدتها

الإعلانات

قد يعجبك ايضاً

خفاف الأيادي الكرام بعض الأحلام بددتها الحياة الأفكار بين الموت والحياة افكار رسميا انتهاء دور جوكتوغ وانتقام عثمان الجنووووني حلقة 78 الاعلان الثاني الرسمي